ما قصة السلطانة كوسيم الحقيقية وما أبرز أحداث المسلسل؟

ما قصة السلطانة كوسيم؟

مسلسل "السلطانة كوسيم" كان من بين أكثر الأعمال التي انتظرها وترقبها وتابعها بشغف كلا من الجمهورين التركي والعربي. هذا المسلسل الذي أعلنته شركة TIMS المنتجة استكمالاً رسميّاً لـ"Muhtesem Yuzyil-حريم السلطان "، قد حُدّدت له ميزانيّة ضخمة للتصوير بين اليونان وتركيا، ولتنفيذ الديكورات المصمّمة خصّيصاً كي تنقل المشاهد الى تلك الحقبة التاريخيّة المعروفة.

ولكن ما هي قصة هذا الإنتاج الدرامي الجديد وماذا سينتظر المتابعون من أحداثٍ ومجريات؟ هل التزم مؤلف العمل بالوقائع التاريخية كما هي أم أنّه سيحرّف بها ليضفي المزيد من التشويق والحماس في الحلقات بما يتناسب مع رؤيته وأفكاره؟

* ماذا وراء مسلسل كوسم؟

مسلسل "السلطانة كوسم" يهدف بشكلٍ أساسيٍّ الى تسليط الضوء على تلك الشابة التي حكمت الدولة العثمانيّة وكانت أحد أقوى النساء في تاريخ السلطنة.

* شاهد كافة حلقات مسلسل "السلطانة كوسيم" هنا.

والسلطانة كوسيم عُرفت ايضاً السلطانة ماهبكر وكانت المفضّلة لدى السلطان أحمد الأول ولاحقاً زوجته.

وحصلت على السلطة وكان لها تأثير كبير على سياسة الإمبراطورية العثمانية، وذلك من خلال زوجها أوّلاً ثم عبر أولادها مراد الرابع وإبراهيم وحفيدها القاصر محمد الرابع.

كما أنها أصبحت "السلطانة الأم" حين حكم أولادها مراد وإبراهيم كسلاطين، و حكمت رسميّاً لمرّتين خلال حياتها.

* ما هي الأصول الحقيقية للسلطانة كوسم؟

كوسم كانت من أصول يونانيّة وإبنة كاهن جزيرة تينوس. إسمها الحقيقي كان أناستازيا وقد تمّ شراؤها كعبدةٍ في بوزنة العثمانية، فأُرسلت الى إسطنبول في عمر الـ15 عاماً، وتحديداً الى حرملك السلطان أحمد الأول بعد إيقاف دراستها في العاصمة.

ومع تحوّلها الى الإسلام، أُطلق عليها اسم ماهبكر ثمّ سمّاها السلطان بـ"كوسيم".

ونُقلت الى القصر القديم بعد وفاة السلطان احمد عام 1617 ولكن عادت الى إسطنبول كـ"السلطانة الأم" مع تعيين إبنها مراد الرابع على العرش عام 1623.

في تلك الفترة، كان مراد لا يزال قاصراً، ما جعلها الحاكم الرسمي للدولة، تحضر إجتماعات الديوان من وراء الستارة، وإستمرّت بالمشاركة حتى بعد تنازلها عن الحكم.

* كيف اعتقنت كوسم الإسلام وكيف تولت العرش وماتتا؟

حين وصل ابنها ابراهيم الى سدّة الحكم عام 1640، تبيّن أنّه مختل عقليّاً وبالتالي لا يمكن أن يدير أمور الدولة، فتولّت المهمة كوسيم من جديد ما بين 1648 و1651. أمّا عدوّة كوسيم الحقيقية، فكانت والدة السلطان محمد التي قيل أنّها هي ما أمرت بإغتيال الأولى حين سمعت بمخطّط لإزاحة ابنها وإختيار حفيد آخر للحكم من أمٍّ أكثر طاعة وولاء.

وقد رجّح الكثيرون أن تكون كوسيم قد قُتلت شنقاً بستارةٍ أو حتى بشعرها على يد مسؤول الحرملك!

بعد وفاتها، نُقل جثمانها من قصر توبكابي الى القصر القديم حيث دُفنت الى جانب زوجها السلطان أحمد.

اقرئوا أيضا: "كوسيم" و"هويام".. منافسة فنية تشعلها 10 فوارق تاريخية

والسلطانة كوسيم كانت معروفة بأعمالها الخيريّة الكثيرة وبتحريرها للكثير من عبيدها بعد 3 سنوات من الخدمة.

* نلفت الى أنّ الممثلة الشابة أناستازيا تسيليمبيو جسّدت دور "كوسيم" المراهقة في المسلسل، ثم تولت من بعدها النجمة بيرين سات تجسيد هذه الشخصيّة التاريخية الهامة.

* لا تنسوا مشاركة الموضوع على صفحات التواصل الاجتماعي.

سندس منذر رباني

مواضيع تهمكم أيضا

التعديل الأخير تم: 24/01/2017

  • 1 vote. Average rating: 5.00 / 5.

إضافة تعليق

You're using an AdBlock like software. Disable it to allow submit.

أهلا بكم في موقع حياتي

لا تنسوا الاشتراك في نشرتنا الإلكترونية كي يصلكم الجديد، والتعليق على المواضيع آخر كل صفحة.

من نحن في موقع حياتي؟

رأيكم يهمنا وإرضاؤكم غايتنا..