مسلسلات كويتيه 2017 : مسلسل ذكريات لا تموت

مسلسل ذكريات لا تموت

مسلسل ذكريات لا تموت

مسلسل ذكريات لا تموت للمخرج منير الزغبي تدور أحداثه حول أربع صديقات يسترجعن ذكرياتهن القديمة، ومن خلال الأحداث يفاجئ المشاهد بعلاقات متشابكة وتفاصيل شيقة وواقعية، وتثير الشجن والغضب والتعاطف أيضا. وقد استطاعت النجمات فاطمة الصفي "بدرية"، وصمود "شيماء"، و أمل العوضي "ريم"، وبثينة الرئيسي "سارة" أن يجذبن المشاهد بأداءهن وحكاياتهن الملفتة، ولكن يبقى الصراع الأبرز بين بثينة الرئيسي و أمل العوضي، باعتبارهما يتنازعن للفوز بقلب رجل واحد ويحيكن المؤامرات للكيد والانتقام.

وحتى الآن نجحت أمل العوضي في دور ريم الحبيبة القديمة لزوج سارة "فهد" ويؤدي دوره حسين المهدي، في أن تجذب الجمهور لدورها اللافت ولشرها الذي لا يتوقف والذي جعلها لا تتردد في أن تضع خطة لإجهاد سارة وحرمانها من الإنجاب إلى الأبد، ونفس الأمر بالنسبة لسارة بثينة الرئيسي، حيث تعاطف الجمهور كثيرا معها ومع ظروفها والمؤامرات التي تتعرض لها، فكلتاهما نجحت في تجسيد دورها ببراعة وإتقان.

للمزيد: أخبار النجوم العرب

 

ذكريات لا تموت مسلسل كويتي يعرض على قناة 1MBC للكاتبة أنفال الدويسان وإخراج منير الزعبي ، ويجمع العمل مجموعة من نجوم الشاشة الخليجية منهم فاطمة الصفي، ومرام، وأمل العوضي، و بثينة الرئيسي، وانتصار الشراح، و مشاري البلام، و يعقوب عبد الله، وحسين المهدي، وصمود وغيرهم الكثير . 

ذكريات لا تموت مسلسل ذكريات لا تموت من إبداع الكاتبة أنفال الدويسان طرحت فيه مجموعة من حكاية العائلات ما بين الحاضر وتأثر حياتهم بذكريات الماضي المختلفة المشاعر ، وبطبيعة الحال الذكريات لا تغيب عن بال الإنسان بل هي جزء لا يتجزأ منه ومن هنا استطاعت أنفال جذب نظر المشاهدين خصوصا المجتمع السعودي لتفاصيل حياة أبطال المسلسل الذين لامست حياتهم حياة الكثيرين .

ابطال مسلسل ذكريات لا تموت

مسلسل ذكريات لا تموت

ممثلين ذكريات لا تموت

بثينة الرئيسي وحسين المهدي

استطاعت أنفال نقل تفاصيل شخصياتها بطريقة ذكية خصوصا شخصية "سارة" وهي الممثلة العمانية بثينة الرئيسي التي تبدأ الحكاية وهي تخطط لهدف معين، لكنها تفاجأ بأمر مغاير تماما فيغير من مخططاتها، ففي حين كانت تظن أن مشكلتها بسيطة وهي التأخر في الإنجاب، تفاجأ بأن مشكلتها أعظم من ذلك بكثير.

فاطمة الصفي وعبدالمحسن القفاص

وبدرية (فاطمة الصفي) وهي امرأة في الأربعينات تعاني هجر زوجها سامي (عبد المحسن القفاص) لها من دون مبرر واضح ومنطقي لذلك لتكتشف فيما بعد أن زوجها يمر بأزمة منتصف العمر هذا عدا تفاصيل تربيتها لطفلها المراهق ومعاناتها من عدم قدرتها من تربيته بطريقتها الخاصة أو بطريقة زوجها القديمة والتي تعتمد على العنف والضرب مما أثر ذلك سلبا على ابنها المراهق فتجد نفسها امرأة عاجزة عن منع الإساءة الجسدية والنفسية من الزوج عن ابنها وغير قادرة على الدفاع عنه.

أما شيماء (صمود) فهي امرأة تعيش مع زوجها الذي مازال يبحث عن طريقة يطلق فيها عنان ابداعه وتحقيق أحلامه المختلفة (يعقوب عبدالله)، و تتمثل شخصية شيماء بتلك الإنسانة التقليدية التي لا تؤمن بالإبداع وتريد من زوجها أن يكون شبيه بها فتحبطه و تعجز عن احترامه لتتابع الأحداث بين الشخصيتين المتناقضتين والتي هي أيضا موجودة في اغلب البيوت وتبقى ريم (أمل العوضي) الشخصية المنافسة لبثينة الرئيسي التي شكلت الذكرى التي لا تموت لزوجها الشاعر فهد (حسين المهدي)، وهو زوج "سارة".


لنكتشف أثناء أحداث المسلسل أنه بسبب الأعراف والتقاليد الاجتماعية رفض أهلهما ارتباطهما، فذهب كل منهما في اتجاه وغادرت "ريم" الكويت لسنوات لتعود بعدها وهدفها استرجاع الإنسان الذي أحبته رغم أنه كان متزوجا ومستقرا في حياته لتصبح شخصية سارة الأكثر إثارة في المسلسل .
وبالتالي سنجد أن أحداث المسلسل ممكن أن تحدث في كل مجتمع خليجي وعربي، فيرى المشاهد نفسه أو أحد المقربين منه في واحدة من الشخصيات وبالتالي نال المسلسل متابعة الكثير من افراد المجتمع السعودي بشغف واضح .

* للمزيد: اترك تعليقا أسفل الصفحة.

فريدة مزياني

شارك الصفحة على واتساب

* أرسلها على الواتسب أو رسالة قصيرة هنا:

whatsapp sms

مواضيع تهمك أيضا

1 vote. Average rating: 5.00 / 5.

إضافة تعليق

Incorrect code - please try again.