جوجل تطور نظام ذكاء اصطناعي قادر على قراءة حركة الشفاه!

تجاوزت قدرات نظام الذكاء الاصطناعي الذي طورته جوجل فكرة مجرد التفاعل مع الإشارات الصوتية الصادرة عن الإنسان وتفسيرها، حيث أصبح هذا النظام قادرًا على قراءة حركة شفاة الإنسان المتكلم والتعرف على فحوى ما يقوله من خلال تلك الحركات، حسبما ذكرت مجلات غربية.

وتعاون باحثين من شركة جوجل مع آخرين من جامعة أكسفورد لتطوير قدرات نظام الذكاء الاصطناعي الخاص بجوجل Deep mind، ونجحوا في تطوير خوارزمية مكنت النظام قراءة حركة الشفاة، على أن تكون حركة المتحدث واضحة بدرجة تفوق درجة وضوحها خلال حركة الكلام العادية.

وعكف الباحثون على تدريب واختبار نظام الذكاء الاصطناعي مع حركة شفاة من يظهرون في برامج تليفزيونية بإجمالي 5000 ساعة احتوت على أكثر من 118 ألف عبارة، ومكن هذا الكم الهائل من البيانات الخوارزمية من ربط مختلف الكلمات بحركات الشفاة، ما جعل النظام قادرًا على ترجمة عبارات كاملة باللغة الإنجليزية فقط من خلال حركة الشفاة.

* قد يهمكم أيضا: بالصور: أكثر من 200 ألف بحث على جوجل حول "اسرائيل تحترق"

وحقق النظام تفوقًا ساحقًا على محترفي قراءة حركة الشفاة من البشر، حيث دخل النظام تحديًا مع بعض خبراء لغة الشفاة لقراءة 200 عبارة مختارة بشكل عشوائي، وبلغت نسبة الصواب في قراءة النظام 46.8% في مقابل 12.4% للقارئ البشري.

واستخدم الباحثون أنظمة الذكاء الاصطناعي أيضًا لربط حركة الشفاة بالأصوات، إذ واجه الباحثون مشكلة عدم تزامن الحركة والصوت في الـ5000 ساعة من البرامج التليفزيونية التي أجريت الاختبارات عليها، وهو ما جعل من المستحيل على نظام الذكاء الاصطناعي ربط الحركة بالصوت، ومن ثم التمكن من ترجمة الحركة فيما بعد، لذلك كانت تقنيات الذكاء الاصطناعي ذاتها هي الحل لتلافي ذلك العيب والخروج بمقاطع تلفزيونية يتزامن فيها الصوت والصورة بشكل تام.

ويرى مطورو النظام أن أهميته تأتي من إمكانية استخدامه لمساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة من الصم، حيث سيساعدهم على فهم أسرع وأدق لمن يتحدث إليهم، وكذلك استخدامه مع من يعملون في ظروف يصعب فيها التواصل عن طريق الصوت، حتى أولئك الذين يهتمون بحيل المخابرات والشرطة، وكشف المجرمين سيجدون هذا النظام مستخدمًا عند الحاجة للتعرف على ما يقوله شخص ما عن بعد.

* لا تنسوا مشاركة الموضوع على صفحات التواصل الاجتماعي.

زكريا دروال

1 vote. Average rating: 5.00 / 5.

إضافة تعليق

Incorrect code - please try again.