تعرفوا على "كاربون" أرق هاتف ذكي بالعالم صممه مهدنس سوري

أعلنت شركة متخصصة بصناعة وتطوير الهواتف الذكية مقرها دبي عن أرق هاتف ذكي في العالم صممه مهندس سوري، سيتم طرحه للعموم في معرض «جيتكس» المقام في دبي في السادس عشر من الشهر الحالي. أطلق على الموبايل اسم «كاربون»، ويتم إنتاجه بواسطة شركة «كاربون موبايل» العائدة للمهندس السوري فراس خليفة ورائد الأعمال جورج رايس مارتينيز.

صفحة الشركة المصنعة على موقع «فايسبوك» ذكرت أن الهاتف بسماكة 4.6 ميليمترات، وقد استعمل في صناعته مواد حديثة ومتطورة مثل «كاربون فايبر» و«كيفلار»، ويتم إنتاجه بدعم من حكومة دبي وشركة اتصالات خاصة. 

وبدأت حكاية الموبايل عندما التقى المهندسان على متن طائرة، حيث دار حوار بينهما حول إمكانية صنع هاتف ذكي باستخدام تقنيات حديثة، وهو ما اتفق عليه كل من خليفة ومارتينيز. بعدها بدأ المهندسان رحلات سفر إلى الصين حيث زارا 27 مصنعاً العام 2015 للاطلاع على آلية تصنيع الهواتف ورسم المخطط النهائي لـ«كاربون».

ولاقى الإعلان الترويجي للهاتف فور بثه أصداء واسعة في سوريا، على اعتبار هذا «الإنجاز» يعود لمواطن سوري. ففراس خليفة هو مهندس معلوماتية متخرج من «الجامعة العربية الدولية في سوريا»، ونالت مشاريعه جوائز عالمية، آخرها في مجال التجارة الالكترونية خلال المؤتمر العالمي Mobile World Congress 2016 في برشلونة، عن مشروع «المول الافتراضي» وهو الأول من نوعه في العالم وقد أطلق في دبي. لم يكشف خليفة عن كل تفاصيل وميزات الهاتف الجديد التي تركها لمعرض «جيتكس»، في وقت يجري الاستحواذ على ترخيص لشركة «كاربون موبايل» في الولايات المتحدة الأميركية، حيث يسجّل الهاتف حاليًا وينتظر أن يحصل على براءة اختراع.

في هذا السياق قال خليفة في تصريحات صحافية «نريد أن يكون الهاتف الذكي رقيقا وأملسَ وفاخراً للغاية، وهو ما توفره ألياف الكاربون»، ويتابع «قمنا بتعديل سلوك الألياف ليتم الاستفادة منها في صنع هيكل الموبايل الخارجي بهذا الشكل الأنيق». وتبقى التفاصيل التقنية الأخرى في الهاتف الذي يرفع شعار «رقيق، مضيء، قوي» مجهولة حتى الإعلان النهائي مطلع الأسبوع المقبل في دبي.

* لا تنسوا مشاركة الموضوع على صفحات التواصل الاجتماعي.

التعديل الأخير تم: 14/11/2016

  • No ratings yet - be the first to rate this.

إضافة تعليق

Incorrect code - please try again.