هل من الخطير استخدام المرأة مواد تشقير الشعر خلال الحمل؟

لا يجب أن تكون هناك أية مشكلة في تشقير شعر الجسم أثناء الحمل. وليس هناك أي دليل على أن منتجات التشقير تؤذي طفلك الذي لم يولد بعد.

تحتوي منتجات تشقير الشعر على ماء الأوكسيجين المخفف والممزوج مع هيدروكسيد الأمونيوم.

إذا تعرّضت لماء الأوكسيجين، فمن غير المحتمل أن تؤذي طفلك لأنه يتكسّر بسرعة وتدخل كمية قليلة جداً منه إلى جسمك.

إن ماء الأوكسيجين هو محلول غاز الأمونيا مع الماء. وهو تركيبة كيميائية تُستخدم بشكل شائع في العديد من منتجات التنظيف المنزلية. 

* اقرئوا المزيد: هل فعلا إبرة الظهر أو الإيبيدورال ستحقق حلم الولادة بدون ألم؟

يتفاعل غاز الأمونيا مع ماء الأوكسيجين للقيام بتأثير فعل التشقير. 

ربما تجدين أن نمو الشعر يزداد أثناء الحمل. والسبب هو التغيرات الهرمونية. يجب أن يعود نمو الشعر إلى طبيعيته في غضون ستة أشهر بعد إنجاب طفلك. 

إذا كنت تشعرين بالقلق من استعمال مواد التشقير على شعر جسمك، فيمكنك عدم استخدامها خلال المرحلة الأولى من الحمل كي تشعري بالطمأنينة. ربما ترغبين بإزالة الشعر بدل تشقيره عبر الحلاقة، أو استعمال الشمع، أو الكريم. تستطيعين دائماً العودة إلى عادة التشقير بعد ولادة طفلك.

* اقرئوا أيضا: بالفيديو: كيف تتم الولادة القيصرية وما الإجراءات الصحية التي تليها؟

في حال اخترت تشقير شعر وجهك أو جسمك، اتبعي خطوات الأمان التالية:

1. اقرئي تعليمات المنتج على العلبة بعناية قبل أن تضعي مادة التشقير.

2. لا تستخدمي التشقير على بشرة منتفخة أو متورمة أو مجروحة.

3. اختبري المنتج دائماً على مساحة صغيرة من جسمك قبل وضعه على كامل المنطقة المرغوب بتشقيرها، حتى لو كنت قد استعملت المنتج نفسه قبل الحمل. تزداد حساسية بشرتك أثناء الحمل وقد يسبب التشقير تهيجاً فيها. توقفي فوراً عن استعماله إذا أظهرت أية ردة فعل عليه.

4. تأكدي من أن تهوئة الغرفة جيدة. تكون رائحة مواد التشقير أحياناً نفّاذة جداً وقد تزعجك، خاصة إذا كنت مصابة بالغثيان.

5. لا تتركي منتج التشقير على بشرتك أكثر من الوقت المطلوب. اتركيه حتى الحدّ الأدنى المقترح في التعليمات.

* لا تنسوا مشاركة الموضوع على صفحات التواصل الاجتماعي.

انشاد بن رابية

No ratings yet - be the first to rate this.

إضافة تعليق

Incorrect code - please try again.