تعريف العصب السابع وعلاجه بالأعشاب والطب البديل

علاج العصب السابع

العصب السابع أو ما يعرف أيضاً بالعصب الوجهي هو أحد الأعصاب القحفيّة المزدوجة الإثني عشر.

(وهي عبارة عن إثني عشر زوجاً من الأعصاب التي تنشأ من الدماغ على عكس الأعصاب الشوكية التي يكون منشؤها هو النخاع الشوكي، وهي معروفة بأسمائها وأرقامها).

وهو العصب المسؤول في التحكم في عضلات الوجه الخاصة بالتعابير وثلثي الجزء الداخلي من اللسان، فهو المسؤول عن التعابير كالضحك والبكاء وعن عملية التذوق.

أمّا عن التهاب العصب السابع أو ما يسمى أيضا بشلل بيل (نسبةً إلى مكتشف الإصابة الطبيب الإسكتلندي تشارلز بيل)أو شلل الوجه النصفي فهو عبارة عن شلل حاد يصيب الوجه وهو ناتجٌ عن عدوى فيروسية أو أسباب أخرى سنذكرها لاحقاً وفي الغالب فإنّ آثاره تتبدد مع إستخدام الدواء.

* ما هي أعراض العصب السابع؟

إنّ أعراض شلل الوجه النصفي تجعل المصاب ينعزل عن العالم وهذا يعد من أهم الآثار النفسية والاجتماعية التي تؤثِّر على الشخص المصاب، وقد تظهر الأعراض على المصاب فجأة أو إنّها تتطور بسرعة خلال 24 ساعة، ومن هذه الأعراض:

1. صعوبة أو عدم القدرة على إغلاق العينين، ممّا يؤدي إلى إبقاء العيني مفتوحتين ممّا قد يؤدي إلى جفاف القرنيّة.

2. ميلان الفم لججهة السليمة وهو ما يظهر جليّاً عند محاولة الإبتسام أو الضحك.

3. فقدان القدرة على القيام بالتعبير عن طريق الوجه فلا يستطيع المصاب الإبتسام أو العبوس في الجهة المصابة.

4.حدوث اضطراب في حاسة التذوق.

5. آلام في الأذن.

6. نزول الدموع بشكل عفوي و سيلان اللّعاب.

7. عدم القدرة على التصفير أو الأكل أو الشرب بشكل سليم. الأسباب ليس هنالك سبب واضح بعد لحدوث التهاب العصب السابع ولا يتم تحديد السبب في 70% من الحالات ولكن هنالك بعض الأسباب التي تلعب دوراً كبيراً في حدوث الإصابة ومنها:

1. العدوى أو الالتهابات الفيروسية المباشرة للعصب السابع.

2. الإصابات المباشرة للعصب السابع، كالحوادث أو الإصابات نتيجة العمليات الجراحية.

3. الأمراض الفيروسية مثل فيروس هربس الذي يكون ضامراً قرب العصب وينشط لأسباب مجهولة.

4. الضغط المباشر على العصب نتيجة لأورام أو عن طري العظام.

5. الإصابات الدماغية كالسكتات الدماغيّة.

ومن الأسباب التي تساعد على الإصابة بالتهاب العصب السابع أو تطوره:

1. العوامل النفسية.

2. مرض السكري. 

3. الحمل، ويزداد في الثلث الأخير من الحمل.

4. التعرض للتيارات الباردة ونزلات البرد، إذ تزداد نسبة الإصابة به في فصل الشتاء.

* ما نسبة الشفاء من العصب السابع؟

يكون الشفاء في 75% إلى 85% من الحالات خلال الأسابيع الثلاث الأولى من الإصابة وتعتمد مدة الشفاء على نوع الإصابة، إذ يقسم هذا المرض إلى ثلاث أقسام هي الإصابة المعتدلة أو البسيطة والتي تؤدي إلى ما يعرف بالشلل المؤقت للعصب ويكون الشفاء في هذه الحالة سريعاً.

أمّا بالنّوع الثاني وهي الإصابة المتوسطة فيحدث تدهور وانتكاس للعصب خلال أسبوعين إلى ثلاث أسابيع، إلّا أنّ الشفاء التام يستغرق حوالي الشهرين.

أمّا النوع الثالث وهي الإصابة الخطيرة فيحدث الإنتكاس خلال مدة قصيرة من 3 إلى 5 أيام ويتطلب الشفاء منه وقتاً طويلاً وربما يفشل العصب الوجهي في الشفاء مما يؤدي إلى نمو ألياف عصبية جديدة تتصل بعضلات الوجه بشكل خاطئ وهو ما يؤدي إلى ضرر أو إعاقة دائمة وهو ما يسمى بالتزامن أو الإلتحام.

ويعتمد العلاج الصحيح على سرعة البدء بالعلاج وإحالة المريض إلى أخصائي العلاج الطبيعي، كمّا أن الحالة النفسية للمريض تلعب دوراً مهمّاً في الشفاء من هذا المرض.

* كيف يكون العلاج من التهاب العصب السابع؟

1.العلاج بالأدوية، إذ يتم استعمال الكورتيزون لمدة أسبوع أو أسبوعين، كما يتم استخدام مضادات الفيروسات مع الكورتيزون كما في حالة الإصابة بفيروس هربس.

2.العلاج الطبيعي، إذ إنّه يساعد على سرعة عودةالعضلات للعمل بصورة طبيعية.

3. قد يكون التدخل الجراحي مطلوباً في علاج بعض الحالات التي لم تشف بعد إلّا أنّه من الأمور المثيرة للجدل بين الأطباء لخطورته في حالات شلل الوجه.

* اقرئوا أيضا: مرض الصرع.. أسبابه وكيفيه التعامل مع المريض خلال النوبه​

علاج

* علاج آلام عصب الوجه بالاعشاب الطبية والطب البديل:

الحجامة : تعمل الحجامة في موضع الكاهل في حين توضع القدمين في ماء مغلي به حرمل وبابونج وعاقر قرحة واكليل الجبل   .

التدليك : يدلك الوجه بمزيج من زيت اللوز المر وزيت الخروع وذلك بعد ان يعمل تبخيرة للوجه ببخار الماء المغلي بالحرمل والبابونج وعقر قرحة واكليل الجبل لثلاث دقائق ثم يدلك بخليط الزيت   وذلك بعد الحجامة  .
التيارات : تجنب التيارات الباردة والساخنة والانتقال الى عكسها    .
اللبان: مداومة مضغ اللبان الذكر ليقوي عضلات الوجه ونفخ البالونات .
الحماية : حماية العين من الغبار وأشعة الشمس بنظارة غامقة وللوقاية من الجفاف.
التمارين : تمارين خاصة لتأهيل عضلات الوجه ومساج خاص  .
التغذية : الاهتمام بأكل الخضار وعصير الفاكهه الطازجة وتجنب اللحوم والجماع والتوابل لثلاثة ايام  بعد الحجامة ايضا    .
الغضب : تجنب الحزن والغضب الشديدين فهما سبب لكثير من الامراض   .
زيت ازهار اللبيدة : يدلك الوجه بزيت ازهار اللبيدة فتفيد في شفاء العصب السابع   .
البابونج : يفيد مغلي البابونج بعد تحليته بعسل النحل وكذلك عجينة مطحون ازهار البابونج في الماء ككمادة للوجه   .
الكهرباء : العلاج بالكهرباء على نقاط محددة من الوجه .
النخالة والخميرة : اكل النخالة مع خميرة البيرة مفيد في هذة الحالة .
الاقحوان : يخلط سائل نبات الاقحوان مع زيت الزيتون ويدهن به مكان الاصابة لعلاج التهاب العصب السابع   .
الطرفة : يغلى كمية من اطراف شجرة الطرفة في الماء ثم يستنشق المريض البخار المتصاعد لخمس دقائق ثلاث مرات يوميا لخمسة ايام .
سم النحل : يمكن  استخدام سم النحل لعلاج التهاب العصب السابع   .

* ما هي أسباب الإصابة بالعصب السابع؟

العوامل الوراثيّة.

الالتهابات والعدوى.

الأمراض الفيروسيّة مثل الحصبة.

الإصابة بالبرد.

الإصابة بالسكتة الدماغيّة. الإصابة المباشرة للعصب عند إجراء العمليّات الجراحيّة والحوادث المسبّبة للإصابة.

الإصابة بمرض السكري.

في الثلث الأخير من الحمل عند المرأة .

* المزيد حول علاج العصب السابع:

طرق علاج العصب السابع استخدام الأدوية الّتي تحتوي على الكورتيزون، والأدوية التي تحتوي على الباراسيتامول، والأدوية المضادة للفيروسات.

استخدام الأشعّة تحت الحمراء للعلاج.

استخدام مساج خاص يتمّ عمله من قبل المعالج المختص بطريق معيّنة.

تخفيف الالتهابات والألم عن طريق الموجات والأشعّة القصيرة.

استخدام تمارين معيّنة يقوم الشخص بتطبيقها أمام المرآة حتّى تتمّ إعادة تأهيل عضلات الوجه.

التنبيه الكهربائي على نقاط معيّنة من الوجه لإعادة عمل الأعصاب والعضلات.

تناول العلكة الّتي تعمل على تقوية عضلات الوجه.

تناول الخضروات والفواكه المفيدة لجسم وصحّة المريض.

حماية العين من الغبار وأشعّة الشمس عن طريق لبس النظارات الشمسيّة.

عمل الحجامة للمصاب.

استخدام سم النّحل لعلاج التهاب العصب السابع.

* لا تنسوا مشاركة الموضوع على صفحات التواصل الاجتماعي.

شركس احلام احمد

التعديل الأخير تم: 13/01/2017

  • 2 votes. Average: 3.50 / 5.

إضافة تعليق

Incorrect code - please try again.
hayati