اسباب الحكة المهبلية وعلاجها الطبي والطبيعي

علاج الحكة المهبلية

علاج الحكة المهبلية

يمكن أن تكون الحكة المهبلية أكثر من مشكلة صحية تواجهها الفتيات وهناك أسباب عديدة لحكة المهبل وعلاج طبي وطبيعي.

ويجب ان تعلمى ان الشعور بالحكة المهبلية يدل على ان هناك أمر ما يجب الانتباة الية للتخفيف من تلك المشكلة.

* ما هي اسباب الحكة المهبلية؟

تنتج الحكة المهبلية عن قائمة طويلة من الأسباب. يجب أولاً، لتحديد سبب الحكّة المزمنة، نفي وجود أمراض جهازيّة، مثل: السّكري، رتق القناة الصّفريّة الأولي (Primary biliary atresia)، وفحص نوعيّة الأدوية التي تتناولها المرأة، بحيث إن الأدوية قد تسبّب الحكّة أحيانًا.

ويفضل عند إجراء الفحوصات لتشخيص حكّة الفرْج، أن يتم أيضًا فحص المَهْبِل وعنق الرَّحِم، حيث إنّ السّبب الأساسي للحكّة هو التهاب تلوُّثي فطريّ، أو جرثومي في الفَرْج والمَهْبِل (Vulvovaginitis). إن هذه العوامل أيضًا قد تسيء وضع الحكّة الناتجة عن سبب آخر، كتصلّب ليخن (حَزازٌ مُتَصَلِّب - Lichen sclerosus). كما أنّ الضغط النفسي قد يظهر أيضًا على شكل حكّة فَرْجِيّة، أو يمكن أن يسيء من وضع الأمراض الجلديّة التي تسبّب حكّة فَرْجِيّة.

الإصابات الأساسية التي تسبّب حكّة الفرْج: تصلّب ليخن، فرط تنسّج (Hyperplasia) الخلايا القِشْريّة، تكوُّن الورم داخل الخلايا الظِّهارية والذي يظهر بصورة بقعة بيضاء في العانة، مرض باجيت (Paget's Disease) الذي يظهر بصورة بقعة حمراء.

وهناك اسباب عديدة لحكة المهبل أو هرش المهبل فقد يكون ناتج عن وجود عدوى مهبلية أو الاصابة بفطريات المهبل او عدوى بكتيرية او الاصابة بالتهابات المهبل الخارجية ، ويجب أستشارة الطبيب عند الشعور بحكة المهبل الغير معروف سببها لك .

وقد تكون حكة المهبل ناتجة عن أسباب أخرى مثل الحساسية لبعض المواد الكميائية من استعمال الصابون أو العطور او مزيلات العرق فى المناطق التناسيلية ، وفى بعض الحالات يكون النظام الغذائى مسئول ايضا عن حكة المهبل او ارتداء بعض المبلابس الضيقة والمصنعة من الالياف الصناعية التى تزيد من الرطوبة فى منطقة المهبل مما يسمح بنمو البكتيريا المسببة لحكة المهبل . 
وهناك ايضا بعض الادوية يمكن ان تسبب الحساسية والهرش فى المهبل ،ويجب عليك بمجرد معرفة سبب الحكة المهبلية البدء فى علاجها فورا .

* ما هو علاج الحكة المهبلية؟

يجب إرشاد المرأة إلى الاهتمام بنظافتها الشّخصيّة، تنظيف وتجفيف منطقة العانة، وذلك قبل إعطاء علاج محدّد.

ومن المفضّل استعمال الملابس الدّاخليّة المصنوعة من القطن (يتيح القطن رشح العرق، بينما تحصر الملابس الصناعيّة الرطوبة)، غسل العانة بالماء (بدون صابون) والتجفيف جيّدًا.

ثم يجب معالجة العوامل المساهمة للحكّة حتّى عند تشخيص الإصابة.

إن علاج حكة الفرج بمراهم الإستروجين غير مفيد، حيث إن منطقة العانة تخلو تقريبًا من مستقبلات الإستروجين.

علاج الحكّة لا يطاق: تعاني النّسوة أحيانًا، من الحكّة الحادّة التي لا تخفّف العلاجات المذكورة من وطأتها، ولا حتى علاج مخصص لها.

توجد هناك اقتراحات لحقن بيتاميثازون (Betamethasone) أو تريامسينولون (Triamcinolone) للجلد ببعد 1 سم بين الحقنة والأخرى. لقد حقنوا في الماضي، الكحول في نفس المواضع . يساعد هذا العلاج في التخفيف من وطأة الحكّة، وتدوم نجاعته لعدّة أشهر، ولكن الحقن بحد ذاته مؤلم للغاية، لذا يجب إجراؤه بالتخدير الكلّيّ.

أدوية أخرى تمت تجربتها وأثبتت نجاحًا جزئيًّا: كلوروكين (Chloroquine) وفيتامين A بكمّيات كبيرة جدًّا. عندما يفشل العلاج الحِفاظيّ، هناك من يعالج بالعمليّة الجّراحية على اسم مرينغ، حيث يتم فصل جلد العانة في منطقة الحكّة، ومن ثم خياطته رجوعًا إلى مكانه.

وتؤدي هذه العمليّة الجراحية، على ما يبدو، إلى  قطع الأعصاب (Denervation) بشكل موضعي، ولكنه غير ناجع في علاج ألم العانة. إن بتر العانة (اِسْتِئْصالُ الفَرْج - Vulvectomy) كعلاج للحكّة أو الألم لم يعد مقبولاً.

* كما يمكن علاج الحكة المهبلية:

– تجربة بعض العلاجات المنزلية تساعد فى التخلص من الشعور بحكة المهبل ، يمكنك التاكد من لبس ملابس فضفاضة للتاكد من عدم وجود بيئة ملائمة لنمو البكتيريا حول المهبل ، ايضا تغير ملابسك الداخلية باستمرار امر بالغ الاهمية قد تحتاجى الى استبدال ماركات الملابس الداخلية بنوعيات اخرى أو تغير مسحوق الغسيل المستخدم فقد يكون سبب للشعور بحة المهبل ، ايضا تغير صابون او سائل الاستحمام الخاص لمعرفة تاثيرة .

– تغير النظام الغذائى الخاص بك من الممكن ان يساهم فى علاج حكة المهبل بشكل كبير . تناول الزبادى يوميا يساعد على حفض التوازن الحمضى داخل المهبل ويمنع عدوى المهبل . التخفيف من تناول السكر فى المشروبات أو الحلوى فهو بيئة لنمو الفطريات التى تسبب الحكة المهبلية ، ايضا الاقلال من تناول الوجبات التى تحتوى على عيش الغراب أو مشروم خلال فترة علاج حكة المهبل .

– اذا استمر الشعور بالحكة المهبلية يمكن تجربة بعض كريمات علاج الحكة المهبلية أو تناول ادوية الحساسية بعد استشارة الطبيب لمنع اى تعارض وتذكرى أن الشعور بحكة المهبل يصادف جميع النساء على الاقل مرة فى العمر والمهم هو طريقة التخلص من حكة المهبل ومعرفة اسباب الشعور بالحكة المهبلية .

* لا تنسوا مشاركة الموضوع على صفحات التواصل الاجتماعي.

وداد قسنطيني

مواضيع تهمك أيضا

التعديل الأخير تم: 23/01/2017

  • 1 vote. Average rating: 5.00 / 5.

إضافة تعليق

Incorrect code - please try again.